منتدى طلاب جامعة الحديدة

أخي الزائر إن لم تكن عضواً في المنتدى فنحن ندعوك لكي تنظم إلينا وشكراً تحيات مدير المنتدى طارق البغوي
منتدى طلاب جامعة الحديدة


    لقاء مع مدير بينت الفن بالحديده

    شاطر

    ماجد الطياشي
    عضو جديد
    عضو جديد

    ذكر
    عدد الرسائل : 9
    العمر : 29
    البلد : اليمن
    القسم والمستوى : خريج فنون جميله ..قسم الاذاعه والتلفزيون
    المزاج : الصداقه
      :
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 26
    تاريخ التسجيل : 28/04/2008

    لقاء مع مدير بينت الفن بالحديده

    مُساهمة من طرف ماجد الطياشي في الخميس فبراير 25, 2010 10:20 am

    فنون الثورة" تزور بيت الفن بالحديدة وتحاور مديرها:
    لا اعترف بوجود فن نسائي خالد الرويشان الإنسان الذي أنار لنا الطريق

    الأحد - 21 - فبراير - 2010 - لقاء /ماجد الطياشي








    الصدفة وحب الاستطلاع من قاداني إلى بيت الفن وهناك التقيت الزميل العزيز وحيد عز الدين الفائز بجائزة رئيس الجمهورية للفن التشكيلي والذي يعمل في بيت الفن وعمل على تنسيق هذا الحوار والحقيقة فقد كانت المرة الأولى التي أتعرف فيها على شخص، إنها بحق شخصية مثقفة إضافة إلى كونها فنانة كانت تتحدث بعبارة (نحن) دلالة على روح المحبة واحترام الآخر المتبادل بينها وبين زميلاتها الخمس اللاتي أسسن هذه الأسرة الفنية والفن في الحديدة ليس يتيم الأبوين كما يدعون بل له كلية تدرسه وبيت تحتضنه.
    فنون سألت والشعبي أجابت
    في ظل مجتمع ذكوري كيف استطاعت فتيات بيت الفن إيجاد هذا الكيان ؟
    - سؤال جميل وجدلي وبداية بعيدة عن التقليد هو صحيح في الواقع إننا في ظل مجتمع ذكوري يسعى لتعزيز (أنا الرجل)في المجتمع والمحيط والأسرة ولكن الإنسان عندما يحمل رسالة أو طموحاً بغض النظر عن انه رجل أو امرأة أو فنان أو غيره فإنه يصل إلى مبتغاه ولابد أن يكون الإنسان يسعى فالطموح وحده لا يكفي ..فالأبواب لا تفتح مصراعيها لصاحب (حلم) فالحياة أصعب ونحن في بيت الفن كان أمامنا ثلاثية (الهدف والطموح وإيماننا بقدراتنا) فاستطعنا إثبات وجودنا.
    * وكيف جاءت فكرة التسمية؟
    - كما أشرت إننا كنا في الكلية صاحبات طموح في الكلية كل ذلك كان ونحن طالبات وبعد التخرج لم نكن نعرف ماذا نسمي البيت ولمدة تزيد عن السنة ونحن نبحث هل نوجد مركزاً ثقافياً ام ملتقى الفنانين لأن مخرجات قسم التربية الفنية تذوب وتسيح في المجتمع لكن في عام 2006 التقينا في صنعاء في مهرجان وأشار علينا عدد من الفنانين بتسميتها بيت الفن وهناك بدأنا مع الأستاذ والإنسان والمثقف خالد الرويشان وهو شخصيه غنية عن التعريف واستطيع أن أقول انه الشخص الذي أنار لنا الطريق عندما عرضنا عليه الفكرة فلم يتردد قط وتم الافتتاح الرسمي في 13-9-2006م.
    * كيف تقبل المجتمع خبر افتتاح بيت الفن على أيدي فتيات في صورة جديدة عليه؟
    - كنا محظوظات فقد استفدنا من تجربه كلية الفنون في الحديدة فلم تكن فكرة بيت الفن جديدة فقد كان لدى المجتمع فكرة مبدئية حول الديكور والموسيقى والرسم والنحت والفن التشكيلي والإذاعة والتلفزيون أما كتقبل بيت الفن فكان صعباً خارج نطاق جامعة والصعوبة كانت حول استقلاليتنا عن أي جهة حكومية وكيف تتجمع فيه فتيات (نظرة قاصرة لا نريد ذكرها) بالإضافة إلى أن القائمات عليها نساء ولكن طالما وهدفك نبيل وسام فمهما كانت العوائق والأفكار الضيقة تستطيع أن تخرسها بالإنجاز وأنك مستمر بإبداعك أو مستمر في تواصلك ومن هنا استطعنا وضع وجودنا.
    * وبعد الإنشاء متى كان أول تمثيل رسمي ببيت الفن ؟
    - أول تمثيل رسمي كان في إب عام 2006في ملتقى بيوت الفن الثاني تلته مشاركة في المملكة العربية السعودية ثم توالت المشاركات -معرض في الحديدة ومهرجانات تهامة الأول والثاني ثم المشاركة في معرض الكتاب ..................الخ وحين أقول مشاركه باسم بيت الفن فإن البيت من تمول وتدعم الفنان ثم تجعله يشارك باسمها.
    * وماذا قدمت بيت الفن لمنتسبيها ؟
    - (تبتسم) أنت يمكن أن تسألهم ماذا قدمت لهم بيت الفن.
    ولكن إحقاقاً للحق فإن الجهة التي تدعمنا هي صندوق التراث بتوفير الإيجار ومصروفات بعض المستلزمات ونحن نقدم لهم أدوات فنية من (استاندات رسم -ألوان -وصالة مهيأة للرسم)
    ولن يتوقف العمل عند هذا الحد نقوم بعرضها وتسويقها فأنت تعرف انه إذا كان هناك حصيلة في الإنتاج فهو بحاجة إلى التسويق فنحن لا نقف عند حد الدعم بالمواد بل نقوم بالتسويق والبيع والحمد لله فقد نجحنا بعض الشيء
    واجب بدون مقابل
    * وما هي النسبة التي تأخذها بيت الفن مقابل الدعم والتسويق ؟
    - للحقيقة ما نقوم بدعمه ثم بيعه وتسويقه فان كل المبلغ تذهب لصالح الفنان وبيت الفن تأخذ فقط 20% لإيماننا أن الرسام يعتمد بشكل كبير على بيع لوحاته من اجل استمرار إبداعه ولأن مخرجات كليه الفنون غير موظفين، فنحن نوجد قنوات تسويق لهذه الأعمال فقد عملنا كتلوج بأعمال الفنانين عرضناه على المؤسسات في الحديدة أيضا عندنا (اوب سايت) باللغة الانجليزية من اجل نشر الفن اليمني ومن ثم إيجاد مجال للتسويق وال 20%تساعدنا على شراء مواد فإذا اعتمدنا على الدعم فإنه لا يكفي.
    * وهل التواصل والتعاون بينكم وبين كلية الفنون رسمي أم شخصي ؟
    - الكل يعرف ان مؤسسات بيت الفن من خريجات كلية الفنون ورئيس التربية الفنية كان ذات يوم أستاذنا وله الأثر والفضل علينا ونحن على علاقة جيدة وعلاقتنا بهم رائعة والتعاون فردي ورسمي وأصبح عدد المنتسبين أكثر من 45 منتسباً والجميع من كلية الفنون ما بين موظف ومعيد وخريج ومنتسب وتواصلنا بهم جيد.
    * في فترة من الفترات أوصدت الأبواب أمام الطلبة الراغبين للانضمام إلى بيتكم الفنية؟
    - هذا صحيح نحن في فترة من الفترات أوقفنا الانتساب لأن البيت السابق كان ضيقاً والموارد كانت جد ضعيفة وكنا لا نستطيع استيعاب أعضاء جدداً والمكان ضيق والآن تم إيجاد بيت واسع والعملية مفتوحة أمام الجميع وبيننا وبين الفنون الجميلة عملية تكاملية.
    رغبة الفنانة
    * بصفتك امرأة وفنانة ناجحة :كيف تنظرين إلى مستقبل الفن النسائي في اليمن ؟
    - أولا أنا لا أعترف بفن نسائي أو ذكوري فالقول الحق ان الفن لا يخضع لمعايير الجنس ولكن تستطيع القول مدى مقدرة المرأة على استمراريتها في الوسط الفني وهذا هو المناط بها ولكنه يعتمد على رغبة الفتاة /الفنانة لاستمرارها في هذا المحيط فيحدث ان تظهر الفتاة مرة أو مرتين ثم تختفي وهذا عائد لها وبقدرتها وبرغبتها في هذا المجال فالساحة مفتوحة للجميع وفي الأول والأخير هو فن والإنسان موجود من خلال عمله سواء ذكر أو أنثى.
    * برأيك لماذا يتخذ الفنان جسد المرأة مرآة إبداعه ؟
    - لأن المرأة هي الوطن -الأرض - الزوجة - الحبيبة -المعاناة -الريشة -وعندما نريد أن نرمز إلى الجمال فإننا نرمز بامرأة والمعاناة دائماً مقرونة بها
    ولذلك فإن الفنان يستلهم المرأة كفنُ ومجرد والفنان كما اعرف أول ما يرسم هو خربشات بمن يحب وحين يرسم من يحب فإنه سيرسم امرأة .
    * وكيف عبرت المرأة الفنانة عن القضايا التالية قضايا الأمة العربية والقضايا الوطنية؟
    - بشكل عام فإن الفنان أكثر إحساساً من غيره كونه إنساناً أولا وفناناً ثانياً فيتأثر من أقل الأحداث ونحن في قضايا وطننا العربي عبرنا كثيراً عن رفضنا لكل الأعمال الوحشية التي تمارس ضد الشعبين العربيين -العراق وفلسطين كذلك أثناء العدوان الأخير على غزة عبر العديد من الفنانين عن غضبهم إضافة إلى ذلك أقمنا معرضاً بالتعاون مع مؤسسة الفرقان وهذا نابع من إنساينتنا فالإنسان لا يحتمل ان يشاهد ما يحدث ويظل صامتاً .
    أما عن القضايا اليمنية فابتداءً من وطنيتنا وقوميتنا وحبنا لهذا الوطن الحنون الذي يحتضننا وكل ما يؤذي الوطن يؤذينا جميعا أفراداً وفنانين ونحن نحتفل في كل مناسبة على طريقتنا الخاصة وياما رسمنا عن الوحدة ووقوفنا معها.
    الفن والحداثة
    * أين الفن اليمني من الحداثة ؟
    - أعتقد أن اليمن متأخر عن الحركات الفنية ولم يتأثر بالحداثة ولكن عند المشاركات الخارجية فانه يتطلب الرسم بالواقع _ما ترسمه من البيئة _ يعبر عن إبداعك وهنا يعتبر الفنان جيداً _أيضا المجتمع لا يتقبل الأعمال الحديثة فالفنان مطروح بين إرضاء نفسه كفنان يسعى إلى التطوير وإرضاء المجتمع وهناك بعض الفنانين استطاعوا المواءمة بين الشقين وأحدثوا توازناً في أعمالهم، وهناك تجارب لمنتسبي بيت الفن في المهرجانات التي تقيمها وزارة الثقافة في هذه المدرسة والمدارس الأخرى طبعاً نرسم بالواقعية وهناك من يجنح للمدارس الحديثة والسريالية والبعض الآخر بانطباعية وتحلل اللون
    * بصراحة .. هل صحيح ان الزواج يحد من إبداع المرأة؟
    - لا شيء يعيق إبداع المرأة وهذا مرتبط بالفتاة نفسها كيف تتعامل كـــربة بيت وكثير من أثبتن نجاحهن كطبيبات ومدرسات ومهندسات وهن متزوجات ولا تعاق من أداء واجبها الوظيفي بالعكس الزواج لا يعيق إثبات الوجود ولكنه يعمل على استقرار المرأة وأنا مع فكرة أن الزواج لا يعيق إبداعها الا من هي نفسها فقط َ وقد أكون مخطئة محض ولكن هذا رأيي انه أنت ماذا تريدين ان تكوني (والحياة ليست سهلة أكيد) فالحياة مليئة بالمعوقات وأنت من تثبتين ذاتك
    الشكر موصول لصحيفه "الثورة" وصفحة "فنون" التي تعمل على نشر أعمالنا والسؤال عنا بين الحين والآخر.
    مشاركات بيت الفن في الحديدة
    معرض الافتتاح بيت الفن 2006م
    ملتقى بيوت الفن الثاني في إب 2007م
    معرض اليمن السعيد في المملكة العربية السعودية (جدة) 2007م
    معرض تهامة الأول 2008م
    مهرجان الحسينية 2008م
    مسابقة الشباب الأول 2008م
    ملتقى المبدعات 2008م
    احتفاء الأجنحة بالأفق 2007م
    احتفاء اللون بالوفاء 2008م
    معرض على هامش معرض الكتاب الدولي 2008م
    مسابقة أفضل لوحة سياحية 2008م
    مسابقة الشباب الثاني 2009م
    معرض بمناسبة يوم المرأة العالمي 2009م
    مهرجان الطفل السعيد 2009م
    مهرجان تهامة الثاني 2009م
    مهرجان صنعاء السياحي (مسابقة أفضل منظر بيئي سياحي 2009م)
    مهرجان إب السياحي (ملتقى يمني سعودي) 2009م
    معرض في جنوب افر يقيا 2008م
    سيرة ذاتية
    شفاء محمد عبد الله الشعيبي
    حاصلة على بكالوريوس (فن تشكيلي 2004م)
    مديره بيت الفن بالحديدة
    حاصلة على جائزة رئيس الجمهورية على مستوى المحافظة لعام 2006م
    حاصلة على دورة في فن الجرافيك من المملكة الأردنية (مديرية المسرح والفنون).

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 04, 2016 11:26 pm